القائمة الرئيسية

الصفحات

السيو وكتابة المحتوى ( تحسين محركات البحث للربح من كتابة المحتوى )

من بين مجالات العمل على الأنترنت التي صارت مشهورة في السنوات القليلة الماضية نجد مجال صناعة المحتوى ، وهناك طرق عديدة و متنوعة لصناعة المحتوى لكن حديثنا اليوم سيكون حول المحتوى المكتوب  .

وإذا بحثنا قليلا عن المصدر الرئيسي للربح من مجال كتابة المحتوى أو التدوين سوف نجد بأن "traffic" هو العنصر الأساسي للربح بحيث كلما زاد عدد الزوار للموقع الإلكتروني كلما زادت الأرباح .

و بطبيعة الحال لجلب هذا "traffic" هناك العديد من الاستراتيجيات التسويقية الرقمية المجانية والمدفوعة ، ومن بين أشهرهاته الطرق نجد السيو"seo" بمختلف تقنياته .

يبقى السؤال المطروح الآن هو ما معنى السيو ؟

ما هو السيو "seo" ؟

ما هو السيو "seo" ؟

السيو "seo" هو اختصار ل "search engine optimization"، وتعني ببساطة استخدام بعض الأدوات وتتبع بعض الخطوات لتحسين محركات البحث . لكن ماذا نعني بمحركات البحث ؟

محركات البحث تعني ببساطة تلك المكان الذي يلتجئ إليه الناس من أجل البحث عن معلومات ، أخبار ، منتجات ... وبطبيعة الحال نتكلم عن البحث في الأنترنت وليس على أرض الواقع .

إذن ببساطة الهدف من وراء تحسين محركات البحث "السيو" هو تحسين ترتيب الموقع الإلكتروني من أجل الوصول إلى نسبة أكبر من الزوار ، فكلما ظهر الموقع في المراتب الأربعة الأولى كلما كانت الزيارات أكثر لهذا الموقع . 

بعد أن تعرفنا على معنى السيو سننتقل الآن إلى التعرف عن بعض النصائح و الخطوات التي يجب تطبيقها لكتابة مقالات تتضمن محتوى متوافق مع تقنيات تحسين محركات البحث "السيو".

أسباب الإعتماد على السيو في كتابة المحتوى 

أسباب الإعتماد على السيو في كتابة المحتوى

يعتمد الأشخاص الذين يعملون في كتابة المحتوى على تحسين محركات البحث ليس حبا في السيو لكن هناك العديد من الأسباب وراء إعتمادهم عليه و من أهمها : 

   1. زيادة تفاعل الزوار مع المحتوى :

عندما يستعمل الشخص الذي يعمل في كتابة المحتوى تقنيات تحسين محركات البحث "السيو" في مقالاته يشكل جيد يحصل في المقابل على إقبال وتفاعل كبير من الزوار على موقعه .

  2. السيو غير مكلف مقارنة مع بعض الطرق التسويقية الأخرى : 

عندما نتكلم عن تحسين محركات البحث فنحن نتكلم عن مجال كبير يحتاج إلى وقت للتمكن منه بشكل متكامل ، وهذا بطبيعة الحال يأتي مع الوقت و الممارسة 

و هناك العديد من تقنيات تحسين محركات البحث منها ما هو مجاني ومنها ما هو مدفوع  و لكنه غير مكلف .

يمكن للشخص تحقيق نتائج جيدة و مبهرة بدون استخدام تقنيات السيو المدفوعة ، في الفقرة القادمة سوف نشير إلى مجموعة من التقنيات و الخطوات المجانية التي يمكن عن طريقها تحسين الموقع الخاص بك في محركات البحث .

   3. إمكانية مراقبة و قياس النتائج :

هناك مجموعة من الأدوات التي يمكن للشخص الذي يعمل في مجال كتابة المحتوى عن طريقها مراقبة بيانات و أرقام الموقع مثل عدد زيارات الموقع و المقالات التي تعرف التي تعرف تفاعل كبير والعكس ...

و الغرض من كل هذا هو معرفة المقالات التي يجب تحسينها و إعادة صياغتها ، أو بطريقة أخرى معرفة إن كان صاحب الموقع في الطريق الصحيح أم لا .

كيفية كتابة المحتوى بطريقة متوافقة مع السيو

كيفية كتابة المحتوى بطريقة متوافقة مع السيو

هناك بعض الأشخاص الذين يلجأون إلى كتابة المحتوى بهدف الإستمتاع فقط بالكتابة كهواية ، لكن أغلب الناس الذين يكتبون مقالات يكون هدفهم الرئيسي هو ربح المال من هذا المجال . 

وبالتالي يكون هدفهم الوحيد من كتابة المحتوى هو جلب زوار بأعداد كبيرة ، وهذا ما يجعلهم يستعينون بالعديد من الطرق التسويقية مثل تحسين محركات البحث "السيو" .

يبقى السؤال المطروح الآن هو كيف يمكن كتابة المحتوى بطريقة جيدة و متوافقة مع تقنيات و أدوات السيو للوصول إلى أكبر عدد ممكن من الزوار ؟ 

يجب على الكاتب أو المدون أخذ بعض النصائح بعين الإعتبار و العمل عليها للوصول إلى مقالات تتضمن محتوى يتوافق مع مبادئ تحسين محركات البحث "السيو" ، ومن بين أهم هاته النصائح نجد : 


   1. استعمال الكلمات المفتاحية : 

قبل كتابة المقالة يجب على الشخص الذي يعمل في مجال كتابة المحتوى أن يأخذ كامل وقته للبحث عن الكلمات المفتاحية و توظيفها بعناية في المقالة بحيث تعتبر هاته من المفاتيح الأساسية لتحسين محركات البحث "السيو" .

الكلمات المفتاحية تعني ببساطة تلك الكلمات التي يبحث عنها الزوار بشكل كبير في محركات البحث ، لكن كيف يمكن للمدون أن يحصل على هاته الكلمات المفتاحية ؟؟ 

بطبيعة الحال لن تبحث عن هاته الكلمات المفتاحية بنفسك ، بل يمكنك الإستعانة ببعض المواقع التي يمكنها مساعدتك في الحصول على الكلمات المبحوث عنها بشكل كبير في بلد معين ، ومن بين أشهر هاته المواقع نجد :

  • Google keyword planner
  • Mangools
  • Ubersuggest  ...

بعد الحصول على الكلمات المفتاحية يجب اختيار واحدة من هاته الكلمات باعتبارها الكلمة الرئيسية التي ستستعملها كثيرا في المقالة والكلمات المتبقية يجب توظيفها أيضا من حين لآخر إلى جانب الكلمة المفتاحية الرئيسية .

يجب الحرص على توزيع الكلمات المفتاحية الرئيسية بشكل مناسب في المقالة ، و من بين الأماكن التي يجب على الكلمات المفتاحية الرئيسية أن تتواجد فيها نجد : 

  1. العنوان الرئيسي للمقالة 
  2.  مقدمة المقالة وأيضا في باقي الفقرات الأخرى
  3.  عنوان الصورة 
  4.  العناوين الرئيسية والفرعية
  5. رابط المقالة ويستحسن أن يكون بالإنجليزية ، إذا كانت الكلمة المفتاحية بالعربية فيمكنك ترجمتها للإنجليزية 
  6. وصف البخث

   2. لا تكتب فقرات طويلة :

عند كتابتك لمقالة ما عليك أن تأخذ بعين الإعتبار هذا المحتوى يجب أن يكون متوافق مع شاشة الحاسوب وشاشة الهواتف والذكية واللوحات الإلكترونية .

فإذا استعملت فقرات طويلة في كتابة المحتوى ستجد بأنها مقروءة على شاشة الحاسوب لكنها يصعب قراءتها على الهاتف لأن حجم شاشة الهاتف صغيرة مقارنة مع الحاسوب .

وهذا قد يؤثر سلبا على الموقع أو المدونة بحيث إذا رأى الزائر جمل وفقرات طويلة لن يكمل القراءة بنسبة كبيرة ، وهذا ليس في صالح المدون .

لهذا يجب على من يعمل في مجال كتابة المحتوى أن يستخدم فقرات صغير لا تتجاوز سطرين بالكثير لضمان متابعة الزائر لقراءة المقالة كاملة .

   3. العناوين الفرعية وطرح الأسئلة :

من الأشياء التي تجعل الزائر يرتاح في قراءة المقالة نجد العناوين الفرعية بحيث تساهم بشكل في فهم المحتوى بشكل أفضل ويعطي جمالية لشكل المقالة عامة .

وهناك عامل آخريساهم في إكمال الزائر لقراءة المحتوى عن طريق إثارة فضوله عن مضمون المقالة وهو أسلوب طرح التساؤلات .

   4. استخدام الصور لتحسين محركات البحث :

من بين الأشياء التي تجعل الزوار يقضون فترات طويلة في الموقع الإلكتروني نجد الصور ، لهذا يجب إستعمال صورة على الأقل في كل فقرة تعبر عن محتواها .

كما أنه يمكن استخدام عنوان الصورة أو ما يعرف ب "ALT Image" لتحسين محركات البحث بحيث إذا كنت تتكلم مثلا في فقرة ما عن "ما هو مجال كتابة الإعلانات " ،

وكتبت في عنوان الصورة التي سوف تضيفها "ما هو مجال كتابة الإعلانات" ، عند بحث الزوار في محركات البحث عن ما هو مجال كتابة الاعلانات ستظهر هاته الصورة في المكان المخصص للصور في جوجل .

وسيظهر معها الرابط المخصص للمقالة التي تكلمت فيها عن مجال كتابة الاعلانات ، وبالتالي نستنتج من هذا أنه يمكن من خلال الصور فقط جلب الزوار لموقعك .

   5. استخدام الروابط الداخلية "internal linking" :

إذا كنت تتوفر على مدونة إذن فأنت تتوفر على مجموعة من المقالات في المجال الذي اخترته ، ومن الطبيعي أن هاته المجالات ستكون مترابطة فيما بينها لأنها تتكلم عن مجال واحد .

لنأخذ على سبيل المثال أن هناك موقع ما يتكلم في قسم من الأقسام عن مجال التجارة الالكترونية ، إذا أردنا معرفة معلومات عن هذا المجال فسنجد أن هناك العديد من المقالات التي تتكلم في التجارة الالكترونية .

و الوسيلة الوحيدة التي تجعل من هاته المقالات مترابطة فيما بينها هي الروابط الداخلية "internal linking"، كيف ذلك ؟  سنعطي مثال لتوضيح الفكرة بشكل أفضل .

لنقل مثلا  أنه لديك مقالتين في موقعك الأولى  تتكلم عن أساسيات التجارة الالكترونية والثانية تتكلم عن كيفية إنشاء متجر إلكتروني .

عندما يدخل الزائر إلى المقالة الأولى سيجد بأنه من بين أساسيات التجارة الالكترونية إنشاء متجر إلكتروني لكنه لن يجد تفاصيل أكثر عن كيفية إنشاء متجر إلكتروني في المقالة الأولى لذلك عليه البحث في مقالة أخرى .

لكن إذا أضفت أنت صاحب الموقع رابط المقالة الثانية التي تتكلم عن إنشاء متجر إلكتروني في المقالة الأولى ستسهل على الزائر الوصول إلى المقالة الثانية .

عندما يقرأ الزائر مثلا " من بين أساسيات التجارة الإلكترونية إنشاء متجر إلكتروني" ويجد رابط يدخله إلى كيفية إنشاء متجر إلكتروني و يدخل إليه و يقرأ تلك المعلومات ويجد رابط آخر عن تجارة الدروب شيبينج ....

فتكون أنت كصاحب موقع متخصص في كتابة المحتوى قد حققت الهدف المراد من استخدام الروابط الداخلية ، و يتمثل هذا الهدف في جعل الزائر يقرأ أكثر من مقالة بمجرد دخوله لإحدى مقالاتك .
التنقل السريع